الخميس، 20 يونيو، 2013

فأنت الكون ... أنت رمق حياتي



أذهب هناك في أفق عالمي الخاص .... أبقى بكامل هدوئي
أبحث عن وصف لحالتي معكـ .....
            غريبة مشاعري حنما تسكن أنت كيانها



كيف تجرأت وسكنت أعماقها ..كيف سطيرت على جموح عنادها 


يذهلني جنونكـ بكل معالمي الشامخة ... فأنت تعرف من أكون
            وتدرك أنني لك .. .. لن أكون

     ,,,, ويستمر الحب بيننا ... عجبا لهذا الحب


فقد يهدأ حبي لك عندما أتذكر أن قدرك جمعك بغيري !!!
لتستوطن بكامل أجزائها جواركـ


ولكن غرورك أيها الشرقي لا يجذبه الأجزاء السهلة
فأنت و أنا قصة حب ترفض الإنكسار ...

فتتسارع أنفاس شوقكـ ولهفة كلماتكـ .. لتعترف
وما الحنين
إلاَ لنبع عطائك ... لايُمكن الاكتفاء ببعضٍ 
فأنتِ الكون ... أنتِ رمق حياتي 
وليبقى عنفوان عشقنا يحلق بنا في حضن السمااااء ...
ليكون عشقاً كالحلم .. يستدرجني عمراً
يعيشني عمراً ..
 يُغادرني عمراً ... بحبكـ مفتوون


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق